محمد سامي يكشف حقيقة تغيير أحداث الحلقة الأخيرة ل “جعفر العمدة”

عقب النجاح الذي حققه مسلسل “جعفر العمدة”، أكد مخرجه ومؤلفه المصري محمد سامي، عدم وجود جزء ثان للمسلسل، الذي تصدر قائمة المسلسلات الرمضانية الأكثر مشاهدة على المنصات الإلكترونية والقنوات التلفزيونية، موضحاً أنه ليس من أنصار أجزاء أخرى من أعماله الفنية.

وقال سامي خلال لقائه في برنامج “تفاعلكم” على قناة “العربية” إنه لا يوجد جزء ثان من مسلسل جعفر العمدة، مشيرا أنه كان بإمكانه عمل جزء ثان من “الأسطورة” بعد النجاح الذي حققه وغيره مثل “البرنس” و”لؤلؤ” و”آدم” و”مع سبق الإصرار” و”حكاية حياة”، لكنه يفضل تقديم أعمال مختلفة ومتنوعة ناجحة.

وأكد سامي أن نهاية المسلسل لم تتغير، قائلاً “كل الموضوع كان في مشهد يحتاج تصويره من زوايا ثانية”، معلقاً على فيديو الممثلة المصرية هالة صدقي الذي نشرته عبر حسابها على إنستغرام، الذي أثار جدلاً حول تغيير نهاية المسلسل بعد توقعات الجمهور الصائبة على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكداً أن الأمر لا يتعدى المزح.

واضاف سامي: “هو ينفع أغير حكاية مسلسل 30 حلقة بمشهد واحد”، مشيراً إلى أن المشهد الذي أعيد تصويره كان في حلقة أمس الـ27، بسبب مشكلة تقنية وليس له أي علاقة بالنهاية.

وأوضح المخرج المصري أنه يعمل حالياً على تحضير مسلسل جديد يحمل رؤيا وقصة مختلفة تماماً، بطولة زوجته الفنانة مي عمر وتأليف مهاب طارق وإنتاج مها سليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى