الجوهري:” مسلسل غدر الزمان ظُلِم بسبب برمجته في توقيت غير مناسب”

تقاسم المخرج المغربي عبد الإله الجوهري مع متابعيه بمنصة فايسبوك ، رأيه في المسلسل الدرامي”غدر الزمان”، الذي يعرض على القناة الأولى.

و في هذا الصدد، قال الجوهري:”مسلسل يمر في صمت ووقت متأخر على شاشة القناة الأولى، الشيء الذي جعله لا يحظى بمتابعة كبيرة رغم كونه مصنوعا بكثير من الحرفية”.

و واصل قائلا:”مسلسل كان يستحق وقت برمجة معقولة منصفة، أي وقت الذروة، لأن ذلك كان سيجعله من الأعمال الدرامية المنافسة على الصفوف الأولى عن جدارة واستحقاق لدى المشاهدين المغاربة والعرب، طبعا إلى جانب المسلسلات المغربية التي استحقت التصفيق من مثل”كاينة ظروف”، و”سلمات أبو البنات”.

و أضاف :”ياسين فنان في هذا المسلسل أعاد للأذهان نجاحاته السابقة مع مسلسلات تظل راسخة في ذاكرة المشاهدين المغاربة، لعل من أشهرها مسلسل “الوعد”.

وأردف قائلا:”من أسباب تفوق “غدر الزمان”، نذكر بالأساس، توهج العملية الإخراجية التي جاءت محكومة بوعي إبداعي جد واضح، من حيث الإعتماد على سيناريو متناغم في بنائه العام وتطور احداثه، ورسم شخصياته الفاعلة، حتى وإن كان جد محدود في بؤرته التخييلية، وعدم التعمق من حيث امتداد الأحداث وتشعبها (سيناريو عادل بلحجام)”.

و استرسل قائلا:”كما أن المخرج لم يعمد للتلفيق والتسرع وهو ينجز عمله، حيث نجد لديه اهتمام ملحوظ بالكادرات، وتوظيف لعبة النور والظلمة التي تعكس توتر الأحداث أو انفتاحها عقب كل لحظة تأزم أو انفراج… إضافة الى أن إدارة الممثل جاءت جد موفقة، حيث لا نلاحظ أي تفاوت في الأداء بين مختلف الممثلين؛ صحيح أن مهدي فولان وسعد موفق وسلوى زرهان متألقون بشكل لافت، ربما لمساحات أدوارهم، لكن ذلك لم يؤثر اطلاقا على تألق وتفوق البقية من الممثلين كجميلة الهوني، ومنى فتو، ومنصور بدري، وعادل ابا تراب، واحلام الزعيمي… والأكثر من ذلك، قدم لنا ياسين فنان وجوها شابة جد مقنعة ومتفوقة أساسا منها: سلمى صلاح الدين بجمالها المتواطئ مع شخصيتها الطيبة، وعبير كروي التي بدت هادئة ومثيرة وهي تقف أمام ممثلين كبار لكن دون أن يؤثر ذلك على تفوقها، إلى جانب كل هذا هناك احترام لمواصفات العمل الدرامي الاجتماعي التلفزي ووفاء لقيم الشهر الفضيل”.

و اختتم تدوينته قائلا:”أعتقد أن الدراما المغربية الآن، رغم الملاحظات العامة المثارة حولها من طرف الكثير من النقاد والمتتبعين، تستحق التنويه والتشجيع، ولعل “غدر الزمان” واحد من المسلسلات المتفوقة الممتعة في خريطة برامج القناة الأولى رغم الظلم الذي لحقه بسبب توقيت البث وعدم الدعاية بشكل معقول”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى